كأس آسيا قطر 2023: عروض فنية باهرة ودعم للقضية الفلسطينية في حفل افتتاح البطولة القارية

قنا
2024-01-12 | منذ 5 شهر

افتتاح فني مبهر

الدوحة في 12 يناير 2024 - بعروض فنية وبصرية تجمع بين تراث الشرق بنكهة قطرية خالصة وحداثة الغرب، خرج حفل افتتاح بطولة كأس آسيا قطر 2023 بصورة باهرة، استلهمت مشاهد من القصص الأسطورية بكتاب "كليلة ودمنة"، كما لم تخل من دعم القضية الفلسطينية.

الحفل الذي سبق المباراة الافتتاحية التي تجمع بين منتخبي قطر صاحب الضيافة ولبنان على استاد لوسيل الدولي، استهل بعرض استعراضي موسيقي بعنوان "الفصل المفقود من كليلة ودمنة".

وانطلق الحفل بفقرة غنائية للمطربة اللبنانية عبير نعمة، ليتحول بعدها الملعب إلى مسرح كبير يتضمن شخصيات من الحيوانات في الكتاب الشهير وبطليه "الثعلبين" وسط أضواء مبهرة وألعاب نارية.

والعرض الاستعراضي الذي قدم مقتطفات من الثقافة والفنون الآسيوية، شارك فيه أيضا عدد من الفنانين، وهم: القطري ناصر الكبيسي، والقطري مشعل الدوسري، والقطرية دانة المير، والكويتي حمود الخضر.

وقدم العرض مغامرة موسيقية عبر ثقافات وقصص من القارة الآسيوية ضمن خمسة فصول قصصية، حيث تعود القصص إلى القرن الرابع الميلادي؛ وذلك بهدف نشر الوعي والحكمة على ألسنة الطيور والحيوانات التي تم تجسيدها خلال الحفل.

وبرز في حفل افتتاح بطولة آسيا دعم القضية الفلسطينية، بعدما قام اللاعب حسن الهيدوس قائد منتخب قطر بترك مهمة إلقاء قسم البطولة إلى مصعب البطاط قائد منتخب فلسطين.

وقال الهيدوس في الحفل: "إنه جرى العرف أن يقوم كابتن الدولة المستضيفة بإلقاء قسم البطولة، وإنه لشرف لي أن أقوم بأداء القسم، ولكن أستأذنكم أن أمنح حق تأدية قسم البطولة إلى زميلي مصعب البطاط كابتن منتخب فلسطين".

وقام مصعب البطاط قائد منتخب فلسطين، الذي ارتدى الكوفية الفلسطينية الشهيرة لبلاده، بأداء قسم البطولة، ثم غادر بصحبة الهيدوس كابتن منتخب قطر متعانقين في مشهد رياضي داعم للقضية الفلسطينية، لتعزف بعدها أغنية "زهرة المدائن" في فقرة نسائية بالزي الفلسطيني التقليدي قدمتها الفنانة القطرية دانة المير.

وبدأ الاستعداد للمباراة الافتتاحية بين قطر ولبنان مع انتهاء الحفل بإطلاق الألعاب النارية، وسط صيحات وتفاعل كبير من الجماهير الحاضرة، التي أعادت أجواء بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، بعد 13 شهرا من استضافة ملعب لوسيل للنهائي المثير، عندما فازت الأرجنتين باللقب على حساب فرنسا بركلات الترجيح (5 - 4)، بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي بنتيجة (3 - 3).


التعليقات

إضافة تعليق