رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يشيد بحفل افتتاح النسخة الـ18 من كأس آسيا

قنا
2024-01-14 | منذ 6 شهر

 سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة

الدوحة، 14 يناير 2024 -أعرب سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عن شكره وامتنانه لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، على رعاية سموه الكريمة حفل افتتاح بطولة كأس آسيا قطر 2023، والذي أقيم أمس الجمعة على استاد لوسيل المونديالي.

وأشاد رئيس الاتحاد الآسيوي والنائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، في تصريحات خاصة لوكالة الأنباء القطرية /قنا/، بحفل افتتاح النسخة الثامنة عشرة لبطولة كأس آسيا (قطر 2023 ) والتي تستمر حتى 10 فبراير المقبل، مشيرا إلى أن الأجواء المثالية والشغف الكروي والتطور اللافت الذي تشهده البطولة يؤكد المضي قدما للارتقاء بكرة القدم في القارة وزيادة مساحة التنافس وظهور المواهب.

وقال : شهدنا حفل افتتاح مبهرا، أظهر التميز غير المستغرب لدولة قطر، التي سبق وأن أبهرت الجميع بتقديم نسخة تاريخية من المونديال باستضافتها بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، كما نتوجه بالشكر لجميع العاملين في اللجنة المنظمة والاتحاد القطري لكرة القدم، على جهودهم ونجاحاتهم المتوالية التي تبرهن أن آسيا وجهة عالمية للبطولات الكبرى. وأثنى رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على الحضور الجماهيري الكبير الذي شهده حفل الافتتاح والمباراة الافتتاحية بين منتخبي قطر ولبنان، وقال:" نحن سعداء بهذا الحضور الجماهيري المتميز الذي يشكل بداية مثالية لمسيرة البطولة، ويؤكد الشغف الكروي الهائل في آسيا ونجاح خطط التسويق والبيئة المثالية لمباريات كرة القدم الآسيوية".

وعن الاستضافة القطرية الثالثة للبطولة القارية.. قال سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة: قبل عام تقريبا استضافت قطر أعظم نسخة على الإطلاق في تاريخ كأس العالم، وهي الآن تستضيف أفضل نسخة على الإطلاق لجوهرة بطولات كرة القدم الآسيوية، بعدما قامت بتحضيرات استثنائية منذ اختيارها لاستضافة البطولة في أكتوبر 2022، وهو ما يؤكد القدرات المتراكمة التي يمتلكها الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة المحلية المنظمة لكأس آسيا / قطر 2023/.

وختم رئيس الاتحاد الآسيوي: لقد كانت الفترة الأقصر على الإطلاق التي كانت أمامنا من أجل تنظيم أهم بطولات كرة القدم بقارة آسيا، ولكننا أكدنا للعالم أننا جاهزون لتنظيم بطولة استثنائية، في دليل جديد على وحدة أسرة كرة القدم الآسيوية، والفضل يعود بشكل كبير في تحقيق هذا الأمر إلى أشقائنا في الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة المنظمة المحلية.


التعليقات

إضافة تعليق