كأس آسيا قطر 2023: مواجهة عربية بين المنتخبين الأردني والبحريني لحسم التأهل لثمن النهائي

قنا
2024-01-24 | منذ 1 شهر

المنتخب الأردني

الدوحة، 24 يناير 2024 - يلتقي المنتخبان الأردني والبحريني الساعة الثانية والنصف، عصر يوم غد الخميس، على استاد خليفة الدولي في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة من كأس آسيا قطر 2023 بحثا عن حسم التأهل إلى الدور ثمن النهائي من البطولة.

ويتصدر المنتخب الأردني المجموعة الخامسة برصيد 4 نقاط، وبفارق الأهداف عن المنتخب الكوري الجنوبي الذي سيواجه المنتخب الماليزي في ذات التوقيت على استاد الجنوب، في حين يحتل المنتخب البحريني المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط، فيما يأتي المنتخب الماليزي في المركز الأخير بدون نقاط.

ويملك المنتخب الأردني حظوظا أوفر في حسم التأهل إلى دور الـ 16، حيث يكفيه التعادل من أجل خطف إحدى البطاقتين المباشرتين عن المجموعة، بالوصول إلى النقطة الخامسة، وبغض النظر عن نتيجة مواجهة المنتخب الكوري الجنوبي مع المنتخب الماليزي، بالمقابل سيتعين على المنتخب البحريني الفوز من أجل الوصول إلى النقطة السادسة وخطف البطاقة المباشرة إلى الدور الثاني، وبغض النظر عن المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة.

ووفقا لحسابات المجموعات الست، تبدو الفرصة سانحة لتأهل منتخب ثالث عن المجموعة الخامسة إلى الدور الثاني من بين أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث، ذلك أن تعليمات البطولة تنص على تأهل أول منتخبين من كل مجموعة مباشرة إلى دور الـ 16، إلى جانب أفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثالث.

وقد يكون التعادل كافيا لعبور المنتخب البحريني من بين أفضل الثوالث بالوصول إلى النقطة الرابعة، لكن الانتصار سيبقى الأكثر ضمانا للوصول إلى النقطة السادسة، وربما صدارة المجموعة في حال تعادل المنتخب الكوري مع ماليزيا.

بالمقابل سيسعى المنتخب الأردني للانتصار الذي قد يبقيه في صدارة المجموعة وبالتالي ضمان طريق أقل وعورة في الدور ثمن النهائي، مع الإشارة إلى أن الخسارة قد لا تقصيه من البطولة، ذلك أن الرصيد الحالي البالغ أربع نقاط قد يكفيه للتأهل من بين أفضل الثوالث، خصوصا أن محصلة الأهداف (ما له وما عليه) تبدو جيدة، حيث سجل المنتخب الأردني ستة أهداف واستقبل اثنين فقط، أي أن مجموع ما يملكه على مستوى الأهداف يبلغ +4 حتى الآن.

وكان المنتخب الأردني قد ظهر بمستوى كبير في النسخة الحالية، عندما استهل المشوار بفوز عريض وصريح على المنتخب الماليزي بأربعة أهداف دون رد، قبل أن يفرط بفوز كان في المتناول على حساب المنتخب الكوري الجنوبي في المباراة التي انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما، حيث ظل المنتخب الأردني متقدما بهدفين لهدف حتى الوقت بدل الضائع الذي شهد هدف التعادل للمنتخب الكوري الجنوبي، ليحتفظ المنتخب الأردني بصدارة المجموعة بفارق الأهداف عن المنتخب الكوري الجنوبي الثاني.

بالمقابل كان المنتخب البحريني قد بدأ المنافسة بالخسارة أمام المنتخب الكوري الجنوبي بثلاثة أهداف لهدف، قبل أن يحقق فوزا صعبا على المنتخب الماليزي في الجولة الثانية بهدف دون رد في الرمق الأخير من المواجهة، ليبقي على حظوظه في التأهل الى دور الـ16.

ويعول المنتخب الأردني الذي يقوده المدرب المغربي حسن عموتة، على مجموعة مميزة من اللاعبين الذين أظهروا تألقا لافتا جدا في البطولة على غرار نجم مونبلييه الفرنسي موسى التعمري، أفضل لاعب في مباراة ماليزيا، ومهاجم الأهلي القطري يزن النعيمات، أفضل لاعب في مباراة كوريا الجنوبية، إلى جانب كل من لاعب الشمال القطري علي علون والمدافع القوي عبد الله نصيب وزميله في الخط الخلفي يزن العرب.

في المقابل يعتمد المنتخب البحريني الذي يتولى تدريبه خوان انطونيو بيتزي، على عدد من العناصر المؤثرة أمثال علي مدن صاحب هدف الفوز الثمين على ماليزيا إلى جانب كميل الأسود وعبد الله يوسف.


التعليقات

إضافة تعليق