سعادة الشيخ جوعان يفتتح بطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024

اللجنة الأولمبية القطرية
2024-02-05 | منذ 5 شهر

الشيخ جوعان يفتتح بطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024

الدوحة، 5 فبراير 2024 - افتتح سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، رسميا، في قبة أسباير بطولة العالم للألعاب المائية /الدوحة 2024/ التي تستضيفها دولة قطر لأول مرة بمنطقة الشرق الأوسط بمشاركة 2600 رياضي ورياضية يمثلون 201 دولة وتستمر منافساتها لغاية 18 فبراير الحالي.

حضر حفل الافتتاح سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وسعادة الدكتور توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، والدكتور حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للألعاب المائية، وعدد من أصحاب السعادة الشيوخ والوزراء والقيادات الرياضية ومسؤولي الاتحاد الدولي وضيوف البطولة.

وتضمن الحفل لوحات تعبر عن التراث البحري القطري وعروضا للألعاب المائية الست التي تشملها منافسات البطولة وفقرات فنية بالإضافة إلى كلمة سعادة السيد جاسم بن راشد البوعينين أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية ونائب رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، وكلمة الدكتور حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للألعاب المائية قبل أن يعلن سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني الافتتاح الرسمي للبطولة.

وأعرب سعادة السيد جاسم راشد البوعينين الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية نائب رئيس اللجنة المنظمة لبطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024 عن سعادته الكبيرة بهذا الملتقى الكبير الذي يضم نخبة من أبطال العالم في الألعاب المائية.

وقال سعادته في كلمة له خلال حفل الافتتاح: يسعدنا الترحيب بضيوف قطر في هذا الحدث الرياضي البارز الذي يقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط، والذي سيكون حاسما أمام أبطال هذه الرياضات في التأهل لدورة الألعاب الأولمبية باريس 2024 حيث تتعزز قيم المنافسة الشريفة بتواجد 2600 رياضي ورياضية يمثلون أكثر من 200 دولة.

وتابع: لقد دأبت دولة قطر على اعتبار الرياضة من أهم أولوياتها، نظرا لدورها في تحقيق التنمية البشرية، ومد جسور التواصل وتعزيز التقارب والتفاهم بين الشعوب، وترك إرث مستدام لملايين الشباب في المنطقة والعالم.

وأكمل قائلا: لقد تكللت جهودنا بنجاح بتحقيق رؤية اللجنة الأولمبية القطرية بأن نجعل بلادنا وطنا رائدا يجمع العالم من خلال تنمية رياضية مستدامة.

وأشار البوعينين إلى أن دولة قطر بادرت منذ فوزها بشرف الاستضافة لبذل جهود مكثفة استعدادا لتنظيم حدث كبير بتوجيهات من قيادتها الحكيمة ولم تدخر جهدا لضمان نجاح البطولة وتوفير تجربة لا تنسى لجميع زوار البطولة من كافة أنحاء العالم.

على صعيد متصل، أشاد الدكتور حسين المسلم رئيس الاتحاد الدولي للألعاب المائية بجهود دولة قطر في تحقيق استضافة مميزة لمنافسات بطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024، مشيرا إلى المشاركة الهائلة للنسخة التي تقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف المسلم في كلمة له خلال حفل الافتتاح: يسعدنا أن نلتقي اليوم في مدينة الدوحة الرياضية وسط مشاركة أكثر من 200 دولة يمثلهم 2600 رياضي ورياضية في ست ألعاب مائية مختلفة ومشاركة أكثر من 3 آلاف مشارك في بطولة العالم للأساتذة.

وتابع: نحن فخورون بارتباط ألعابنا ورياضتنا بالماء وقد أوصت جميع حضارات العالم منذ آلاف السنين بتعليم السباحة، ونشكر دولة قطر على جهودها الكبيرة لاستضافة هذا الحدث العالمي وواثقون أنها ستوفر للرياضيين أفضل الظروف والكل يترقب المنافسات بحماس كبير.

وتشمل منافسات بطولة العالم للألعاب المائية الدوحة 2024 التي تقام لأول مرة في الشرق الأوسط 6 رياضات منها 5 أولمبية هي: السباحة، والغطس، وكرة الماء، والسباحة الإيقاعية، والسباحة في المياه المفتوحة، بالإضافة إلى الغطس العالي، وسيحظى المشاركون بفرص التأهل لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقبلة باريس 2024.

وتقام منافسات البطولة في ثلاثة مواقع رئيسية، هي قبة أسباير، ومجمع حمد للرياضات المائية، وميناء الدوحة القديم، حيث تستضيف قبة أسباير منافسات السباحة والسباحة الإيقاعية وكرة الماء، فيما تقام منافسات الغطس بمجمع حمد للرياضات المائية، والسباحة في المياه المفتوحة والغطس العالي في ميناء الدوحة القديم.

 

 


التعليقات

إضافة تعليق